بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 


 
 

"الزراعة" توفر 5 مليارات جنيه لاستلام 4 ملايين طن قمح من الفلاحين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

29042011

مُساهمة 

"الزراعة" توفر 5 مليارات جنيه لاستلام 4 ملايين طن قمح من الفلاحين




قال وزير الزراعة واستصلاح الاراضي انه تم تدبير من 4 إلى 5 مليارات جنيه لاستلام نحو 4 ملايين طن قمح من المزارعين لموسم 2010- 2011 بأسعار تزيد بنحو 70 جنيها للاردب عن الموسم السابق لصالح هيئة السلع التموينية.
وقال الوزير د.ايمن فريد أبو حديد إن بنوك التنمية والائتمان الزراعي على استعداد لاستلام أى كميات من القمح يوردها المزارعون مع صرف قيمة القمح المورد بالكامل دون أى خصومات تحت حساب أية مديونيات سابقة.
ويتم استلام القمح على أساس سعر 350 جنيها للاردب بدرجة نظافة 22 درجة وبزيادة 5 جنيهات لكل درجة نظافة مشيرا إلى أن سعر القمح عالميا لا يزيد عن 335 جنيها للاردب حاليا.

وطالب د.أبو الحديد المزارعين بتوريد كل ما لديهم من القمح حيث أن الوزارة على استعداد لتوفير التقاوى اللازمة والجيدة لزراعات القمح للعام القادم وبنفس أسعار استلام القمح من المزارعين لهذا العام.

ودعا الوزير المزارعين بعدم تخزين القمح بمنازلهم لاستخدامه كتقاوى للعام القادم حيث أن الاقماح المخزنة بالمنازل تتعرض للاصابة بالآفات الزراعية والتسوس مما يخفض انتاجية الفدان.

وأكد الوزير على أن تحقيق الاكتفاء الذاتي من القمح اللازم لانتاج رغيف الخبز فى مصر ليس مستحيلا فانتاج البلاد من القمح يقدر بنحو 8 ملايين طن على أساس ان انتاجية الفدان تقدر بنحو 18 أردبا ومن خلال استخدام تقاوى عالية الانتاجية وتوعية المزارعين من خلال الارشاد الزراعى يمكن زيادة انتاجية الفدان إلى 24 أردبا في الاعوام القادمة.

ولفت الى انه في حالة الاهتمام باعمال تخزين فى صوامع مجهزة يمكن توفير الفاقد بعد الحصاد والذى يقدر بنحو 20 % وبالتالى يتحقق الاكتفاء الذاتي من القمح وسد الفجوة بين الانتاج والاستهلاك.

من جانبه، صرح على شاكر رئيس البنك الرئيسي للتنمية والائتمان الزراعي بأنه تم تخصيص 550 شونة مجهزة وموزعة على مستوى الجمهورية لاستلام القمح من المزارعين لهذا العام.

وقال إن معدلات التوريد تسير بمعدلات متواضعة هذا الاسبوع ومن المنتظر التوريد بشكل مكثف اعتبارا من منتصف الاسبوع القادم لتصل إلى الذروة خلال شهري مايو/ ايار ويونيو/ حزيران.

وتشير التقديرات الاولية الى أن موسم القمح سيكون ناجحا فى ظل الاسعار الجديدة والمجزية للفلاح والتي تفوق الاسعار العالمية.

وأكد شاكر أن القمح يبشر بمحصول جيد لعدم تعرضه إلى احوال عكسية وحرارة عالية كما حدث في العام الماضى الذى تعرض لحرارة عالية في شهر فبراير/ شباط 2010 مما خفض من انتاجيته على مستوى الجمهورية.

وأكد رئيس البنك انه تم مراعاة الحرص على اختيار شون استلام القمح ملاصقة لبنوك القرية المتواجدة داخل القرى للتيسير على المزارعين وتوفير مصاريف وأعباء النقل عنهم.
المصدر: أخبار مصر.

online


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى